محكمة تطوان تسدل الستار على قضية “بيدوفيليا”.. والحكم يفاجئ الضحايا
ads980-250 after header


الإشهار 2

محكمة تطوان تسدل الستار على قضية “بيدوفيليا”.. والحكم يفاجئ الضحايا

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أسدلت محكمة الاستئناف بمدينة تطوان، الستار على قضية بيدوفليا كانت تفجرت في الشهور الماضية، عندما توقيف شخص كان يتحرش جنسيا بعدد من الأطفال بضواحي تطوان في منطقة بني حسان.

وحسب مصادر من المحكمة، فإن الهيئة المحكمة قضت بسجن المتهم لمدة 5 سنوات سجنا نافذا، الأمر الذي لم يعجب أسر الضحايا، بسبب وجود صور وفيديوهات توثق للتحرش والاحتكاك الجنسي الذي كان يقوم به المدان في حق عدد من أطفال المنطقة.

ووفق مصادر حقوقية، فإن هذا الحكم كان مخففا على المتهم، باعتبار دناءة الجرائم التي كان يرتكبها في حق الأطفال، الأمر الذي كان يعرض حياتهم لمخاطر عديدة.

وكانت جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان بتطوان من الجمعيات الحقوقية التي آزارت الضحايا وطالبت بفرض أقصى العقوبات في حق المتهم.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار