إسبانيا تدرس رسميا فرض تاشيرة “شينغن” على الراغبين في دخول سبتة ومليلية المحتلتين
تحت اللوغو


الإشهار 2

إسبانيا تدرس رسميا فرض تاشيرة “شينغن” على الراغبين في دخول سبتة ومليلية المحتلتين

إشهار مابين الصورة والمحتوى

كشف كاتب الدولة لشؤون الاتحاد الأوروبي بالخارجية الإسبانية، خوان غونثاليث باربا، يوم الخميس، أن الحكومة تدرس إمكانية “إلغاء النظام الخاص الذي تم اعتماده للمدينتين المحتلتين بالمغرب عندما دخلت إسبانيا منطقة شنغن”، وهو استثناء يسمح لسكان إقليمي تطوان والناظور بالمغرب بالوصول إلى سبتة ومليلية دون تأشيرة.

وأكد باربا في تصريحات لوسائل الإعلام، أنه “بهذه الطريقة، ستكون مراقبة الحدود في الشريط الحدودي الفاصل بين البلدين وليس في الميناء، وحذر من أن الأمر “مسألة ذات عمق هائل تتطلب أقصى قدر ممكن من التوافق في كل من المدينة وبين القوى السياسية الوطنية الإسبانية”.


وأوضح المسؤول  أن الأحداث التي شهدتها سبتة المحتلة في منتصف شهر ماي المنصرم، عندما دخل  الآلاف من المهاجرين غير النظاميين لآلاف المهاجرين  إخلال مدة تقل عن 48 ساعة، هي التي دفعت السلطة التنفيذية إلى النظر في إعادة فرض التأشيرة على كل المغاربة الراغبين في دخول المدينتين”، حسب تعبيره.

وقدّم غونثاليث باربا  تفاصيل ومواصفات “النموذج الاقتصادي الجديد المطلوب لسبتة”، بعد قطع كل العلاقات التجارية مع المغرب، مؤكدا أن بلاده تدرس أيضا إمكانية مطالبة الاتحاد الأوروبي بإدخال المدينة في الاتحاد الجمركي الأوروبي وشروط تحديث وإصلاح نظامها الاقتصادي والضريبي الخاص.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار