إستئنافية طنجة نقضي بالسجن 20 سنة في حق المتورطين في سرقة مجوهرات وذهب من “محل مصلى”
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو


الإشهار 2

إستئنافية طنجة نقضي بالسجن 20 سنة في حق المتورطين في سرقة مجوهرات وذهب من “محل مصلى”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قضت غرفة الجنايات الإبتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، في الساعات الأولى من اليوم الأربعاء، بالسجن النافذ للمتهمين في قضية سرقة محل للمجوهرات بمنطقة المصلى.

وحكمت المحكمة بالسجن لمدة 20 سنة نافذة في حق المتورطين الرئيسيين في هذه العملية، التي أثارت جدلا كبير بمدينة طنجة.

واعترف أحد متورطين بقيامه بسرقات أخرى على هذه الشاكلة من بينها سرقة ساعات ثمينة يصل سعرها لملايين السنتيمات.


وكانت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، شهر أبريل الماضي، من توقيف شخصين من ذوي السوابق القضائية، يبلغان من العمر 29 و36 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في اقتراف عملية سرقة من داخل محل لبيع الحلي والمجوهرات.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى نهاية أبريل، حيث تم اكتشاف حدوث سرقة من داخل محل للمجوهرات بحي المصلى بطنجة، تم الولوج إليه من خلال إحداث ثقب بجدار بناية مجاورة لمسرح الجريمة، قبل الاستيلاء على قطع مهمة من الحلي والمجوهرات.

وقد مكنت الأبحاث والتحريات التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية من تحديد هوية المشتبه فيهما المتورطين في ارتكاب هذه الجريمة وتوقيفهما، وذلك قبل أن يتم استرجاع جميع المسروقات بعد إجراء عملية تفتيش بمنزل شقيقة أحدهما بحي العوامة بنفس المدينة.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار