الإجرام “المُسلح” يُحول حياة مغاربة سبتة إلى جحيم في حي البرنسيبي
ads980-250 after header


الإشهار 2

الإجرام “المُسلح” يُحول حياة مغاربة سبتة إلى جحيم في حي البرنسيبي

إشهار مابين الصورة والمحتوى

يعيش سكان حي البرنسيبي المغاربة بمدينة سبتة المحتلة، هيذ الأيام، في رعب مستمر بسبب الصراعات بين أفراد المافيا الذين يقومون بين الحين والأخر باعتدءات متبادلة باستعمال الأسلحة النارية، مع فشل الشرطة الإسبانية في تحديد هوية هؤلاء المجرمين.

ونشرت صحيفة “إلفارو” المحلية تقريرا، أشارت فيه إلى الرعب الذي يعيشه سكان هذا الحي من المجرمين، دون قدرتهم على الحديث وإعلام الشرطة بهوية أولئك، خوفا من الإنتقام.

وعرف الحي في الأيام الاخيرة قيام أحد المراهقين بإطلاق النار على مجموعة من الأشخاص ثم الفرار دون تحديد هويته، في ظل عدم قدرة السكان على الحديث خوفا من الانتقام من طرف المجرمين الذين يقفون وراء هذا الرعب المستمر في حي البرنسيبي.

وتحدث بعض سكان الحي لجريدة “إلفارو” عن معاناة السكان من هذه الحالة وتفشي الإجرام في حي البرنسيبي، وإنسياق مراهقين وشباب وارء هذه الأعمال الإجرامية وإنضمامهم إلى العصابات، مطالبين بتدخل السلطات الأمنية لوضع حد لهذه التجاوزات الخطيرة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا