ads980-250 after header


الإشهار 2

الحكومة تؤكد استثمارها 46 مليون درهم لتأهيل المطرح العمومي لطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

أبرزت كاتبة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة، نزهة الوفي، أمس الجمعة بالرباط، أنه تم استثمار مبالغ مالية مهمة في سبيل تدبير النفايات المنزلية بمدن الشمال خلال الفترة الممتدة من 2008 إلى 2018.

وأوضحت الوفي، خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم حصيلة القطاع، والتي عرفت حضور وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز رباح، أنه تم تخصيص غلاف مالي قدره 46 مليون درهم لمتابعة أشغال إعادة التأهيل والإغلاق لمطرح طنجة، وكذا مواصلة الأشغال بمركزين للطمر وتثمين النفايات بكل من تطوان وتاركيست (37 مليون درهم)، ومتابعة أشغال تأهيل ستة مطارح بغلاف مالي قدره 52 مليون درهم بمدن الحسيمة وتاركيست وابن حديفة وإساكن وتطوان.

كما تم تخصيص الغلاف المالي لتحويل الاعتمادات المالية لبلوغ أهداف تأهيل 10 مطارح عشوائية، من بينها تلك الموجودة بباب تازة بشفشاون، وإنجاز 9 مراكز للفرز وإعادة تدوير النفايات على مستوى المراكز المراقبة لتحويلها إلى مراكز للطمر والتثمين منها واحد بطنجة.

تجدر الإشارة الى أن مدينة طنجة تعاني منذ سنوات من المشاكل المرتبطة بقرب المطرح العمومي للنفايات من التجمعات السكنية، وهو الأمر الذي دفعهم للاحتجاج أكثر من مرة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5