جمعية حقوقية تُطالب بالتحقيق مع دركي وطبيبة في قضية اغتصاب طفلة بشفشاون
ads980-250 after header


الإشهار 2

جمعية حقوقية تُطالب بالتحقيق مع دركي وطبيبة في قضية اغتصاب طفلة بشفشاون

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طالبت جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان بتطوان، بفتح تحقيق أمني مع رئيس مركز الدرك الملكي سابقا بأحد الغدير بإقليم شفشاون، وطبيبة الأطفال بالمستشفى المدني لشفشاون، لتورطهما في قضية تتعلق باغتصاب طفلة من طرف شخص مسن بسوق الأحد بإقليم شفشاون.

ووجهت الجمعية الحقوقية المذكورة، شكاية للوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بتطوان، تطالبه بالأمر بفتح تحقيق مع الإثنين المذكورين، لقيامهما بتزييف الحقيقة، حيث قامت الطبيبة بإصدار شهادة تشير إلى عدم تعرض الطفلة للاغتصاب، وقيام الدرك بنهرها وإجبارها على تغيير أقوالها بعد تقدمها رفقة والديها لتقديم شكاية في الموضوع.

وحسب شكاية جمعية الكرامة، فإن إثنين من الأطباء أكدا تعرض الطفلة للاغتصاب من طرف أحد الأشخاص بعد إجراء الاختبار الطبي، وبالتالي يضع هذا الأمر الطبيبة والدركي في مرمى الاتهام، ولهذا تطالب جمعية الكرامة من الوكيل العام للملك بفتح تحقيق في القضية.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن قضية اغتصاب الطفلة من طرف شخص مسن بسوق الاحد هي قيد التحقيق، وأمام هذه المستجدات قد تنضاف أطراف أخرى للتحقيق وهما الدركي والطبيبة.


ads after content

شاهد أيضا
عداد الزوار