سوق الدرادب القديم بطنجة يتحول إلى “كارثة بيئية وإنسانية” بعد استمرار إغلاقه (+فيديو)
ads980-250 after header


الإشهار 2

سوق الدرادب القديم بطنجة يتحول إلى “كارثة بيئية وإنسانية” بعد استمرار إغلاقه (+فيديو)

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تحول سوق الدرادب القديم، بمدينة طنجة، إلى كارثة بيئية وإنسانية، بعد استمرار إغلاقه من طرف السلطات المحلية منذ تسعينات القرن الماضي.

ووفق جولة بالسوق، تبين أنه تحول إلى خراب، مملوء بالنفايات والتلوث والروائح الكريهة، إضافة إلى أنه أصبح مرتعا لمدمني المخدرات وبعض الظواهر الفاسدة كالدعارة، مما يجعله مرتعا للكوارث البيئية والإنسانية معا.


ويستمر هذا الإغلاق، دون أي تحرك من السلطات المحلية لإيجاد حل لهذه الوضعية المتجمد للسوق منذ سنوات طويلة، ولا توجد أي مبادرات أو مشاريع مستقبلية مرتقبة لإنتشال هذا السوق من المستنقع الذي يعيش فيه.

ويطالب عدد من السكان المجاورين للسوق، بضرورة الالتفاقة إلى هذا السوق، نظرا لموقعه القريب من وسط المدينة، وما يمكنه أن يساهم في حل الكثير من المشاكل بالمنطقة، أبرزها إيقاف انتشار النفايات وتكاثر مدمني المخدرات.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار