طنجة تستعد لإحتضان النسخة الثانية من يوم البحث في مجال الذكاء الاصطناعي
تحت اللوغو


الإشهار 2

طنجة تستعد لإحتضان النسخة الثانية من يوم البحث في مجال الذكاء الاصطناعي

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تنظم المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة، يوم 29 من ماي الجاري، النسخة الثانية من يوم البحث في مجال الذكاء الاصطناعي.

وأوضح بلاغ للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، التابعة لجامعة عبد المالك السعدي، أن مختبر تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (لابتيك) سينظم النسخة الثانية من يوم البحث في مجال الذكاء الاصطناعي، يوم السبت الموافق ل 29 من شهر ماي الجاري، بمشاركة علماء وباحثين وطلبة مهتمين بهذا التخصص العلمي الدقيق.

وأكد المصدر أن الهدف الأساسي من تنظيم النسخة الثانية من يوم البحث في مجال الذكاء الاصطناعي هو تعزيز التبادل العلمي حول موضوع الساعة، و إغناء البحث العلمي المتخصص وتشجيع الطلبة والباحثين على ولوج مختلف فروع هذا العلم، الذي يثير اهتمام العالم في الوقت الراهن.

كما يهدف اليوم العلمي إلى نشر الوعي المعرفي بعلم الذكاء الاصطناعي ودوره في التقدم العلمي والتكنولوجي، وتبادل الخبرات في مجال الذكاء الاصطناعي وكيفية الاستفادة منه، والاطلاع على التجارب الناجحة في هذا المجال.


وتروم الفعالية أيضا تكوين شبكة علاقات بين المهتمين بالذكاء الاصطناعي، والسعي نحو توفير بيئة حاضنة للإبداعات والابتكارات في مجال الذكاء الاصطناعي داخل الجامعات.

وسيشمل برنامج الفعالية العلمية محاضرات عامة، ومداخلات شفاهية حول عمل طلبة الدكتوراه وجلسات عرض الملصقات ذات الصلة بموضوع الفعالية.

وسبق لجامعة عبد المالك السعدي أن احتضنت قبل ثلاث سنوات، فعالية خاصة حول الذكاء الاصطناعي، تحت شعار “العاطفية الحاسوبية، آلات التعلم والأنظمة الذكية”.

وأكدت بالمناسبة أن مستقبل المغرب، رهين بمدى قدرة الجامعة المغربية على البحث في كل ما له علاقة بالتقنيات، ارتباطا بما يشهده العالم من تطور كبير في مجال الذكاء الاصطناعي، و بالحاجة الماسة الى تبادل الخبرات الوطنية والدولية في هذا المجال الحيوي والاستراتيجي.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار