مرصد حقوقي ينتقد اختفاء مسؤولي تطوان من “الصفوف الامامية” لمواجهة الفيضانات
ads980-250 after header

Alomrane


الإشهار 2

مرصد حقوقي ينتقد اختفاء مسؤولي تطوان من “الصفوف الامامية” لمواجهة الفيضانات

إشهار مابين الصورة والمحتوى

انتقد مرصد حقوقي؛ غياب المسؤولين عن القيام بواجبهم خلال الفياضانات التي عرفتها مدينة تطوان؛ الاثنين؛ تاركين المواطنين يواجهون مصيرهم.

واعتبر مرصد الشمال لحقوق الانسان؛ في بلاغ له؛ ان الخسائر التي خلفتها الفيضانات الاخيرة لا يمكن ارجاعها الى التساقطات المطرية بقدر ما هي تكشف عن بنية تحتية. مسجلا اختفاء المسؤولين عند اللحظات التي من المفترض ان يكونوا في الصفوف الامامية لمواجهة الازمة.


من جانبها أعلنت السلطات المحلية لتطوان؛ تسجیل تسرب میاه الأمطار لما یناھز 275 منزلا بمجموعة من أحیاء المدینة، فیما جرفت التدفقات الفیضانیة 11 سیارة خفیفة.

وأضافت أن التساقطات الغزیرة أدت إلى الانھیار الجزئي للجدران الخارجیة لبعض المؤسسات والمرافق، وغمر بعض المقاطع الطرقیة بالمیاه، مع ما رافق ذلك من اضطراب أو توقف لحركة السیر بعدد من المحاور والمسارات الطرقیة.

وأكد المصدر ذاته، أنه جرت تعبئة كافة الموارد البشریة واللوجستیكیة الضروریة، من أجل مواجھة ھذه الوضعیة الاستثنائیة، والتخفیف من تأثیر ھذه الفیضانات، والحفاظ على سلامة وممتلكات المواطنین، والتدخل من أجل إعادة انسیابیة حركة السیر بالمحاور المقطوعة.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار