بعد إغلاق المضيق .. تصاعد مقلق لحالات كورونا في طنجة ينذر بتشديد الاحترازات مجددا
ads980-250 after header


الإشهار 2

بعد إغلاق المضيق .. تصاعد مقلق لحالات كورونا في طنجة ينذر بتشديد الاحترازات مجددا

إشهار مابين الصورة والمحتوى

وصلت معدلات انتشار فيروس كورونا المستجد بمدينة طنجة ومدن أخرى بجهة الشمال؛ الى مستويات مقلقة تنذر بتشديد الإجراءات الإحترازية؛ كما حدث في مدينة المضيق.

وسجلت المنظومة الصحية بالجهة؛ أمس السبت؛ 261 حالة جديدة بعدوى “كوفيد-19″؛ بينها 91 إصابة بطنجة؛ في أعلى معدل يومي منذ أسابيع.

وتأتي هذه الحصيلة المقلقة؛ بعد أيام قليلة فقط من تنفس سكان طنجة على وجه الخصوص؛ الصعداء اثر شروع السلطات العمومية في تخفيف التدابير المشددة؛ بعدما عاشوا شهورا سوداء اتسمت بارتفاع في أعداد الاصابات بالفيروس التاجي المستجد.

ويبدو أن عودة شبح الإجراءات المشددة في مدينة طنجة؛ يبقى أمرا وارد؛ لا سيما بعد اغلاق السلطات لمدينة المضيق اثر تصاعد الاصابات فيها.

وقررت السلطات المحلية بمدينة المضيق، اتخاذ إجراءات احترازية صارمة، لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد بعد تسجيل ارتفاع كبير في عدد الإصابات.

وحسب قرار للسلطات المحلية توصلت طنجة24 بنسخة منه، فإن القرارات الجديدة تُلزم المطاعم والمقاهي والمحلات بإغلاق أبوابها في العاشرة ليلا.

كما أن الأسواق الجماعية في المدينة ستبدأ في إغلاق أبوابها في الساعة السادسة مساء، ودخلت هذه التدابير حيز التنفيذ ابتداء من أمس السبت.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار