تأجيل متابعة الموقوفين على خلفية أحداث الشغب التي شهدها مباراة الاتحاد و بركان
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

تأجيل متابعة الموقوفين على خلفية أحداث الشغب التي شهدها مباراة الاتحاد و بركان

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تقرر، اليوم الجمعة، تأجيل متابعة الأشخاص المعتقلين على خلفية أحداث الشغب التي شهدها ملعب إبن بطوطة بطنجة عقب مباراة إتحاد طنجة والنهضة البركانية، إلى موعد لاحق.

وحسب مصادر مطلعة، فقد كان من المقرر أن تتم متابعة الموقوفين البالغ عددهم 42 شخصا، من بينهم 23 قاصرا، اليوم بالمحكمة الابتدائية لطنجة، الا أنه تقرر تأجيلها لموعد لم يحدد بعد.

وشهد محيط المحكمة تواجد عائلات الأشخاص المعتقلين، اللذين توافدوا على المكان منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، قبل أن يتم اخبارهم بالتأجيل.

وكان المشتبه فيهم قد أقدموا على تكسير بعض المقاعد في ملعب لكرة القدم بمدينة طنجة على هامش مباراة للبطولة الوطنية الاحترافية، علاوة على قيامهم برشق القوات العمومية بالحجارة، مما تسبب في إصابة أربعة شرطيين بجروح طفيفة وإلحاق خسائر مادية بخمس سيارات للأمن الوطني، وذلك قبل أن يمكن التدخل الأمني المنجز على خلفية هذه الأحداث عن توقيف اثنين وأربعين من بين المشتبه فيهم.

وقد تم إيداع الموقوفين الرشداء تحت تدبير الحراسة النظرية فيما تم الاحتفاظ بالموقوفين القاصرين تحت تدبير المراقبة، وذلك رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، فيما لازالت الأبحاث والتحريات جارية بغرض توقيف باقي المشاركين والمساهمين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار