شاب عشرين ينهي حياته بطريقة مروعة في أحد أحياء طنجة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

شاب عشرين ينهي حياته بطريقة مروعة في أحد أحياء طنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

وضع شاب عشريني؛ اليوم السبت؛ حدا لحياه بطريقة مأساوية؛ من خلال رمي نفسه من شرفة منزل أسرته بأحد أحياء طنجة.

وقالت مصادر من محيط الحادث؛ أن المعني بالأمر؛ إن سكان حي درادب؛ تفاجأوا بإقدام هذا الأخير؛ على إلقاء نفسه من شرفة المنزل؛ في مشهد وُصف بأنه “بشع للغاية”.

وبحسب نفس المصادر؛ فإن الهالك؛ انتباه فجأة حالة هيجان هستيرية تجلت من خلال صراخه؛  قبل أن يقدم على القفز من الشرفة.

وتشير شهادات مقربين من الهالك؛ إلى أنه كان يعاني قيد حياته من اضطرابات نفسية؛ يرجح أنها الدافع لانهاء حياته بهذه الطريقة المأساوية؛ التي استنفرت الساكنة والسلطات المحلية.

وباشرت مصالح الشرطة؛ تحرياتها في الحادث لتحديد ملابساته؛ بينما تم نقل جثمان الضحية الى مركز التشخيص القضائي بمستشفى الدوق دو طوفار.

وتسجل مناطق شمال المغرب؛  منذ سنوات؛ معدلات مرتفعة في حالات الانتحار؛ اذ بلغ عدد الحالات المسجلة العام الماضي؛ ما مجموعه 49 حالة؛ بحسب مصادر حقوقية.

 


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار