مطالبات حقوقية بوقف أوروبا “المعاملة المهينة” لطالبي التأشيرات
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

مطالبات حقوقية بوقف أوروبا “المعاملة المهينة” لطالبي التأشيرات

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طالب ائتلاف مغربي حقوقي الاتحاد الأوروبي، بوقف “المعاملة المهينة” المتعلقة برفض مجمل دوله الأعضاء منح المغاربة تأشيرات دخول، معتبرا ذلك “مناقضا لادعاءات هذه الدول باحترام حقوق الإنسان”.

جاء ذلك في رسالة وجهها الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان (يضم 20 هيئة حقوقية) إلى سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى الرباط باتريسيا يوميات كوساك.

وعبّر الائتلاف، عن “الاحتجاج على سلوكيات بعض قنصليات دول الاتحاد الأوروبي في تعاملها مع طالبي التأشيرة”.

ولفت إلى أن رسالته تأتي “أمام المعاملات المهينة والحاطّة بالكرامة تجاه المغاربة المتقدمين بطلبات الحصول على التأشيرة لدخول أراضي دول الاتحاد الأوروبي، والتي تصاعدت في الآونة الأخيرة وأصبحت سلوكًا ممنهجًا”.

وأوضح الائتلاف أن “رفض التأشيرات أصبح القاعدة المعمول بها، مما يتناقض مع المواثيق الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان”.

وفي أكتوبر الماضي، نظمت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وقفة احتجاجية أمام بعثة الاتحاد الأوروبي بالرباط، بسبب استمرار رفض عدد كبير من التأشيرات.

وفي 25 غشت الماضي، أعلنت الرباط أنها ناقشت أزمة التأشيرات مع باريس، عقب رفض فرنسا منحها للعديد من المغاربة.​​​​​​​ 


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار