وكالة ناسا تعلن إلغاء الإطلاق المرتقب لصاروخها الجديد إلى القمر بسبب عاصفة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

وكالة ناسا تعلن إلغاء الإطلاق المرتقب لصاروخها الجديد إلى القمر بسبب عاصفة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) أن إقلاع صاروخها العملاق الجديد إلى القمر، في إطار المهمة التجريبية المنتظرة “أرتيميس 1″، لن يتم يوم الثلاثاء المقبل كما كان مقررا بسبب عاصفة.

ونظرا لتهديد العاصفة الاستوائية “يان” الموجودة حاليا في جنوب جامايكا، يتعين على وكالة “ناسا” التحضير لإعادة الصاروخ إلى موقعه الأساسي في مبنى التجميع.

وي توقع أن تشتد حدة العاصفة في الأيام المقبلة وتتجه صعودا نحو خليج المكسيك مرورا بفلوريدا، حيث مركز كينيدي الفضائي الذي من المقرر أن ينطلق منه الصاروخ.

وكان مايك بولغر، المسؤول في مركز كينيدي للفضاء، قد قال أمس الجمعة “إن خطتنا الرئيسية تتمثل في مواصلة المهمة ومباشرة عملية الإقلاع في 27 شتنبر”.

وأضاف “لكن إذا تعين علينا الانتقال إلى الخطة الثانوية، فسنحتاج إلى بضعة أيام للانتقال من الاختبار الحالي وإعادة الصاروخ إلى مبنى التجميع الخاص به”، مضيفا أنه سيتم اتخاذ قرار بهذا الشأن يوم السبت.

ويمكن لصاروخ “إس إل إس” أن يتحمل وهو على منصة الإطلاق رياحا تصل سرعتها إلى 137 كيلومترا في الساعة. وفي حالة إزالته من على المنصة، فسيتعين تمديد فترة إقلاع الصاروخ لتصبح بين 17 و31 أكتوبر المقبل.

وتأمل المهمة غير المأهولة في اختبار الصاروخ الجديد بالإضافة إلى كبسولة “أوريون” غير المأهولة على رأسه، استعدادا لرحلات مأهولة إلى القمر مستقبلا.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار