الوقاية المدنية تستعد لطلب تعزيزات بعد تسبب الرياح في انتشار النيران بمنطقة دار الشاوي
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو


الإشهار 2

الوقاية المدنية تستعد لطلب تعزيزات بعد تسبب الرياح في انتشار النيران بمنطقة دار الشاوي

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تسابق عناصر الوقاية المدنية الزمن من أجل إخماد حريق اندلع بمنطقة دار الشاوي، وانتشر على مساحات واسعة بسبب الرياح القوية التي تشهدها هذه الأخيرة.

وحسب مصادر من عين المكان فإن الحريق الذي أتى على مساحات واسعة من الغابات، لم تستطع عناصر الوقاية المدنية السيطرة عليه بسبي صعوبة التضاريس والرياح القوية.

واضافت ذات المصادر، أن الوقاية المدنية طلبت إمدادها بتعزيزات من أجل مساعدتها على اخماد الحريق، فيما لم يتم الاستعانة بالطائرات الخاصة كانادير لوقت طويل بسبب الرياح.


وتجدر الإشارة الى ان الحرائق تساهم بشكل سنوي في فقدان طنجة ونواحيها لهكتارات من الغابات التي تضم ثروات طبيعيةومن الصعب تعويضها.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار